[14/اكتوبر/2021]

بعث وزير الخارجية م.هشام شرف عبدالله، برقية عزاء ومواساة الى الاخ محمد احمد حسين الباشا وكل آل الباشا في وفاة الاستاذه أسماء الباشا، وذلك بعد مسيرة حافلة بالعطاء في خدمة الوطن قضت معظمها كقيادية في المؤتمر الشعبي العام ووكيلة في وزارة التخطيط والتعاون الدولي قبل وبعد الوحدة المباركة. واشاد وزير الخارجية في برقية العزاء بمناقب الفقيده وأدوارها الوطنية والمهنية سواءً في وزارة التخطيط والتعاون الدولي أو في اللجنة الدائمة أو في العمل النسائي حيث تعد الفقيدة من رواد العمل النسائي على مستوى الجمهورية.وعبر وزير الخارجية عن أحر التعازي وعظيم المواساة لولدها محمد الباشا ولأسرة الفقيده وكافة افراد اسرتها وزملائها ومحبيها في هذا المصاب الجلل، سائلا ً المولى عز وجل أن يسكنها فسيح الجنان ويلهم أهلها وذويها عظيم الصبر والسلوان.”إنا لله وإنا إليه راجعون”